كل الاقساممحليات

شاهد أمريكي يتأثر بشاب سعودي احتضنه في بيته ويشهر إسلامه

روى الطالب السعودي المبتعث سلمان خفيف الشمري، قصة تأثر شاب أمريكي بالإسلام والتحول من الديانة المسيحية إلى الإسلامية بسببه.

قصصه المحزنة
وقال الطالب الذي يدرس اللغة الإنجليزية في أمريكا وهو من سكان محافظة رفحاء، بعد أن تخرج من جامعة الحدود الشمالية بدرجة البكالوريوس، غادر المملكة لدراسة اللغة الإنجليزية في مدينة بريتشموند بولاية كنتاكي الأمريكية لتطوير لغتي.
وبحسب موقع “سبق” الالكتروني، أنه قبل أيام استوقفه شاب أمريكي بجوار سكنه، وتعرف عليه، ثم سرد له قصصه المحزنة في حياته والتي جعلت ضيقة كبيرة في قلبه، فأخبره أن والديه منفصلان عن بعضهما منذ سنوات، وبعد مغادرته للعيش مع والدته وزوجها طردته وعندما عاد لوالده طرده أيضاً بحجة الاعتماد على نفسه.

أصبح مشرداً
وأكد الشمري أنه تعاطف مع “تشيس” الذي يبلغ 21 عام، فعرضت عليه السكن معي ومع زميلي ثامر العنزي بعدما علمت أنه أصبح مشرداً ولا يوجد سكن يأويه، وبعد موافقته بات معنا في المنزل وتقاسمنا معه المأكل والمشرب والملبس، وتكفلنا بجميع مستلزماته.

قررد الدخول في الإسلام
وإختتم الشمري حديثه بأن الشاب بعد فترة من مراقبتنا عند أدائنا للصلوات الخمس، وتأثره بالتعامل معه كمسلمين تغيرت لديه الصورة المشوهة عن الإسلام، فأتى معنا لأداء صلاة الجمعة في البداية، وبعد إستفساره عن تعاليم ديننا قررد الدخول في الإسلام بمحض إرادته، قمنا بتلقينه الشهادة ونطفها، وأخبرنا أنه شعور لا يوصف بهذا التحوب الكبير.

https://www.youtube.com/watch?v=df7nHxSo5_0

مقالات ذات صلة

إغلاق